الرئيسية 5 اقتصاد وأعمال 5 منع الشركة الجزائرية للتأمين وإعادة التأمين من السوق الدولية لإعادة التأمين بسبب التلاعب بالأسعار

منع الشركة الجزائرية للتأمين وإعادة التأمين من السوق الدولية لإعادة التأمين بسبب التلاعب بالأسعار

وليد أشرف

كشفت مصادر من قطاع التأمين الجزائري أن الشركة الجزائرية للتأمين وإعادة التأمين (CAAR) لن تتمكن من الدخول إلى السوق الدولية لإعادة الـتـأمين إلا وفق شروط مشددة جدا.

وحصدت الشركة الجزائرية للتأمين وإعادة التأمين(CAAR) نتيجة قاسية للتسيير العشوائي والارتجال في ضبط قطاع التأمينات الجزائري منذ أزيد من 10 سنوات وشروع العديد من شركات الـتأمين التي تملكها الحكومة في التلاعب بالأسعار وممارسات إغراق.

ورفضت شركات إعادة تأمين دولية التعاقد مع الجزائرية للتأمين وإعادة التأمين(CAAR) وفق الشروط التقليدية المعمول بها بعد اكتشافها أن الأخيرة تقوم ببيع عقود تأمين لشركات محلية بأقل من مستواها الحقيقي ما كلف شركات إعادة التمويل الدولية أموال طائلة عند تعويضها لعدة حوادث في الجزائر في قطاع الصناعات الكهرومنزلية والصناعات الغذائية وغيرها سنة 2017.

وتقوم العديد من الشركات العمومية للتأمينات بالتلاعب بالمؤونات ما تسبب في عجزها على دفع التعويضات للمؤمن لهم في العديد من القطاعات وخاصة في مجال التأمين على المخاطر الكبرى التي تكلف ملايين الدينارات وبعضها يدفع بالعملة الصعبة عندما يتعلق بإعادة التأمين في السوق الدولية.

وقررت شركات إعادة التأمين الدولية فرض شروط مشددة على الشركة الجزائرية للتأمين وإعادة التأمين بسبب ممارساتها السابقة في ابرام عقود التأمين في السوق الجزائرية.

إعجاب لمتابعة جديد الجزائر اليوم