الرئيسية 5 اتصال 5 موجه للمهن ذات الصلة بقطاع البناء:”Youchoz.com” أول موقع للشغل في الجزائر

موجه للمهن ذات الصلة بقطاع البناء:”Youchoz.com” أول موقع للشغل في الجزائر

اجرى المقابلة عبد القادر زهار

إذا كنتم بحاجة لرصاص او بناء او كهربائي او مختص في البلاط او دهان او أي نوع اخر من الأعمال المهنية لقطاع البناء، فهناك عنوان واحد”Youchoz.com”، وهو أول موقع للشغل فيس الجزائر.

وأصحاب المبادرة هم محمد أسامة بلامي، ومحمد زياني كرارتي، وعبد الكريم شرقي سنوسي، وهم شباب متخرجون من جامعة تلمسان، وتم إطلاقه منذ نحو 4 أشهر، في إطار مشاريع وكالة أونساج، والموقع اليوم يضم العشرات من المهنيين المسجلين وآلاف الزيارات.

كيف جاءت فكرة الموقع وكيف يشتغل ؟

منذ سنوات أرشدنا بعض الأصدقاء على بناء لتسوية واجهة بناية، وبعد أيام من العمل ترك البناء مكان عمله ووراءه ورشة مفتوحة، وإيجاد بناء آخر لم يكن مهمة سهلة، وهو الحال بالنسبة لـ 90 بالمائة من الأشخاص المستجوبين في دراسة المشروع التي قمنا بها قبل إطلاق الموقع، وهكذا رأى موقعنا النور

والأمر هنا يتعلق بأرضية الواب الأولى من نوعها في الجزائر التي تربط ما بين الخواص والمهنيين في قطاع البناء، وفضلا عن كونه أرضية بحث، فموقع “Youchoz.com” يسمح للمستخدمين من طلب التكلفة المقابلة لأشغال ما، عن طريق ملء استمارة خاصة، وبعدها يأتي دور المهنيين للاتصال بالمعني ويقومون باختيار أحسن عامل مهنية مطلوب في المنطقة.

كم عامل مهني مسجل على قاعدة بيانات الموقع منذ إطلاقه ؟

هناك أكثر من مهني ويتعلق الأمر بحرفيين ومؤسسات صغيرة لقطاع البناء والمهن الملحقة به.

ومن اجل ضمان أحسن الخدمات فنحن نلح على نوعية الأداء المقدم.

هل هم من ولايات عديدة ؟

لحد الآن المهنيون المسجلون بصفة عامة من غرب البلاد، لكننا نعتزم توسيع العملية لكافة التراب الوطني، وهذا يتطلب الوقت حتى يصبح الموقع معروفا، ونحن نحاول التعريف به من خلال شبكات التواصل الاجتماعي والوصول لأكبر عدد ممكن.

ما هي الإجراءات المطلوبة من عامل مهني حتى يسجل على موقعكم؟

التسجيل يتم ببساطة على الموقع من خلال البريد الالكتروني أو عبر حساب على شبكات التواصل الاجتماعي فايسبوك وتويتر، ويطلب منه بعد ذلك إنشاء صفحة شخصية من خلال ملء معلومات وبيانات، وأيضا صور له ولمؤسسته، وبعدها اختيار قطاع النشاط ومنطقة العمل.

وبعد إنهاء عملية التسجيل المهني او الحرفي يتم إخطاره في ذات الوقت عن طلبات العمل القامة من الزبائن، والتي يتم إرسالها له غما عبر البريد الالكتروني أو عبر رسالة نصية قصيرة”أس.أم.أس”، وهنا العامل المهني يكون حرا في قبول أو رفض تأدية الخدمة.

في حال القبول عليه إعداد تصور تقديري لتكلفة الخدمة للسماح للزبون بدوره بقبول أو رفض ذلك، وفي حال حدوث توافق بين الطرفين يتم ربط اتصال مباشر بينهما.

هل قمتم بتسجيل طلبيات من الخوص بالنسبة للحرفيين المسجلين، وكيف يتم دفع المقابل المادي للخدمات؟

منذ إطلاق الموقع قبل أكثر من شهرين وعلما أن الموقع لا يحوز على أي إشهار، تمكنا من تسجيل 17 مشروعا (طلبية)، والخدمة مجانية بالكامل بالنسبة للخواص، وهو أيضا مجاني لحد الساعة بالنسبة للمهنيين الين يعرضون خدماتهم.

لكن في 2018 سنقوم باعتماد نظام للاشتراكات للخواص وللحرفيين الذين سيكون بمقدورهم الاختيار ما بين عرضين اثنين: اشتراك لمدة محدودة ما بين 2 و12 شهرا لمشاريع صغيرة الحجم، ومقابل مادي لم تحدد نسبته بعد من التكلفة الإجمالية للمشاريع ذات الحجم الكبير.

كم تحضون من زائر على الموقع؟ وما هي الخدمات الأكثر طلبا؟

الموقع يحصي أكثر من 2000 زائر يوميا منذ إطلاقه، بنحو 8214 صفحة تم زيارتها.

أما الخدمات الأكثر طلبا من طرف الخواص فتتركز على أشغال البناء والأشغال الكبرى، على غرار بناء طابق فيلا أو بناء جاهز بالكامل.

هل لديكم نظام لتنقيط أصحاب الخدمات؟ هل تقومون بجمع آراء مستعملي هذه الخدمات؟

بعد تقديم الخدمة فإن المستفيد منها مطلوب منه تقديم علامة للمهني الذي قام بها، ونظام التنقيط يقوم على أساس منح نقاط تتعلق بالجدية واحترام الآجال ونوعية الخدمة والسعر المطلوب.

من هو الفريق الذي قام بانجاز هذا المشروع؟

الفريق مكون من سيدي محمد زياني كيرارتي، وعبد الكريم شرقي سنوسي، ومحمد أسامة بيلامي (المتحدث في الحوار)، وكلهم حائزون على شهادات في الهندسة المدنية من جامعة تلمسان.

لقد تلقينا تكوينا في عالم المقاولاتية والمناجمنت والتسويق فيس المؤسسات الرقمية وتطوير الواب، ونحن متخصصون في الهندسة المدينة لقطاع البناء.

والفريق يرغب إذن في تحسين طريقة انحاز أشغال البناء وأيضا تسهيل العلاقة ما بين الخواص والمهنيين.

وتم تجسيد المشروع بفضل برنامج أونساج ما سمح للفريق من الحصول على تجهيزات ذات نوعية لتطوير وتحسين الموقع والخدمات التي نود اقتراحها.

لقد اتبعنا إجراءات خلق مؤسسة Youchoz وكل شيء مر على ما يرام، وخلال إطلاق الموقع حظينا بمرافقة قيمة من طرف حاضنة جامعة تلمسان (INCUT).

إعجاب لمتابعة جديد الجزائر اليوم