الرئيسية 5 الجزائر 5 “موسى الوزير” يستعرض “عضلاته” السياسية للعودة إلى الحكومة!

“موسى الوزير” يستعرض “عضلاته” السياسية للعودة إلى الحكومة!

*حاول الظهور كمنافس لشقيقه “إسماعيل بن حمادي”

طاهر خليل

قالت مصادر حزبية مطلعة بولاية برج بوعريرج لــــ”الجزائر اليوم” إن الأفلاني موسى بن حمادي لن يكون متصدرا لقائمة الحزب العتيد لتشريعيات ماي المقبل، وشددت أن المعني يحاول فقط استعراض “عضلاته” السياسية ليقول لجهة عليا في السلطة “ها أنا هنا”، بعد إيداعه ملف ترشحه للانتخابات التشريعية القادمة.

وقدرت مصادرنا أن وزير البريد وتكنولوجيا الإعلام والاتصال الأسبق “لا يكاد يصدق إلى غاية اللحظة” أن الأمين العام للأفلان قد انتشله من عالم البطالة السياسية وقذف به إلى المكتب السياسي لتقليم أظافر القيادي السابق حسين خلدون أبرز حلفاء الأمين العام المنسحب من دفة القيادة “عمار سعداني”.

وعُدّ إيداع “موسى” ملف ترشحه في قائمة جبهة التحرير الوطني التي احتوت على 103 طلبات ورغم علمه المسبق بترشح شقيقه رجل الأعمال البارز “إسماعيل بن حمادي” على رأس قائمة التجمع الوطني الديمقراطي بولاية برج بوعريريج، من مفارقات الانتخابات التشريعية المقررة في الرابع من شهر ماي المقبل.

وإن حدث وأن فاز موسى بن حمادي بثقة أمينه العام جمال ولد عباس لقيادة قائمة جبهة التحرير الوطني ببرج بوعريريج، فستكون حينئذٍ سابقة في تاريخ الممارسة السياسية التي يهيمن عليها في البلاد ومنذ سنوات، حزبا “الأرندي” و”الأفلان”.

وتجدر الإشارة أن نصيب الولاية رقم 34 في الترقيم الإداري للجزائر من “كوطة” المجلس الشعبي الوطني يساوي 8 مقاعد وهي بحسب الأصداء ستكون غنيمة يتقاسمها حزبا أويحيى وولد عباس كما جرت عليه العادة.

إعجاب لمتابعة جديد الجزائر اليوم
error: حقوق محفوظة - الجزائر اليوم