الرئيسية 5 الأخبار 5 وفاة الدبلوماسي الجزائري المخضرم أحمد بن حلي

وفاة الدبلوماسي الجزائري المخضرم أحمد بن حلي

إبراهيم لعمري

توفي  اليوم الأحد 9 يوليو، الدبلوماسي الجزائري المخضرم السفير أحمد بن حلي، نائب الأمين العام لجامعة الدول العربية، عن عمر ناهز 77 عاما، فى كندا حيث كان يتلقى العلاج من مرض عضال.

وكانت للفقيد يد طولى وخبرة عميقة في مجال العمل العربى المشترك، ومنذ عشرين سنة وهو في الأمانة العامة لجامعة الدول العربية، حيث مكث 12 سنة أمينا عاما مساعدا، قبل أن يترقى إلى منصبه الأخير نائبا للأمين العام للجامعة، فضلا عن كونه رئيس القطاع السياسي في الأمانة العامة لجامعة الدول العربية، ومجلس الجامعة. إضافة إلى إشرافه على الأمانة الفنية للمجلس الاقتصادي والاجتماعي، وبصفته الرجل الثاني في جامعة الدول العربية، فقد كان السفير أحمد بن حلي يتابع الملفات السياسية والقضايا الساخنة التي تتعامل معها الجامعة.

وولد بن حلي في بلدية الخميس بولاية تلمسان في 26 أوت 1940، ويعد ثاني شخصية تتولى منصب نائب الأمين العام بعد التونسي نور الدين حشاد، وهو النائب الوحيد الذي تم التجديد له، نظرا لكفاءته وخبرته الطويلة في منظومة العمل العربي المشترك.

وتدرج بن حلي في عمله كمستشار للأمين العام للجامعة العربية، ثم كأمين عام مساعد أثناء فترة تولي عصمت عبد المجيد، ثم كنائب للأمين العام في عهد عمرو موسى، كما عمل قبل ذلك سفيرا لبلاده في السودان.