الرئيسية 5 الجزائر 5 ولد عباس: “رئيس الجمهورية بخير”

ولد عباس: “رئيس الجمهورية بخير”

أحمد أمير

حذر جمال ولد عباس، الأمين العام لجبهة التحرير الوطني، إطارات الحزب “الذين يقدمون وعودا باسمه” بخصوص المواعيد الانتخابية القادمة.

وقال ولد عباس، خلال اجتماع المكتب السياسي للحزب بالعاصمة الجزائر، الاثنين 14 نوفمبر، “إن الحزب ملك للمناضلين وأن عهد الشكارة أنتهى”.

وأوضح جمال ولد عباس: “أن الانتخابات لن تجرى بنفس الطريقة التي كانت عليه في الماضي..الحزب هو ملك للمناضلين، انتهى زمن الشكارة..حزب جبهة التحرير الوطني سيعود لأصوله”.

وجدد جمال ولد عباس، التأكيد على أن أبواب الحزب مفتوحة لجميع المناضلين، وأن القاسم المشترك هو دعم برنامج رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة، معتبرا في نفس السياق أنه “لا استقرار ولا أمن دون استقرار حزب جبهة التحرير الوطني”، مضيفا أن “جمع الشمل ولم الصفوف” هي من ضمن خارطة الطريق المسطرة بعد تعيينه في الـ22 أكتوبر الماضي على رأس الحزب خلفا لعمار سعداني.

وقال بهذا الخصوص أن النداء الذي وجهه للمناضلين والقياديين للعودة إلى بيت الحزب لقي “صدى ايجابيا” من طرف العديد منهم. ويتعلق الأمر بكل منم عبد العزيز زياري ورشيد حراوبية وعبد الكريم عبادة وعمار تو والهادي خالدي ومحمد الصغير قارة.

وأشار ولد عباس إلى أن “الأزمة التي عاشها الحزب تعود إلى المؤتمر التاسع (2010)” وأن السيد عمار سعداني الذي تولى أمانة الحزب في أوت 2013 “جاء في قلب الأزمة” التي استمرت إلى غاية 22 أكتوبر الماضي.

 

إعجاب لمتابعة جديد الجزائر اليوم