الرئيسية 5 الجزائر 5 ولد عباس منزعج من الطموحات الرئاسية لأويحي 

ولد عباس منزعج من الطموحات الرئاسية لأويحي 

وليد أشرف

جدد الأمين العام لحزب جبهة التحرير الوطني، جمال ولد عباس، تأكيده على أن مرشح الحزب في رئاسيات 2019 هو “رئيس الحزب عبد العزيز بوتفليقة إذا كان يرغب في ذلك”.

وقال ولد عباس في تصريحات صحفية على هامش لقاءه لقيادة حركة الإصلاح الوطني، الأربعاء 28 ديسمبر، إنه يدعم عهدة خامسة للرئيس بوتفليقة، معبرا عن إنزعاج واضح جدا من الطموحات “الرئاسية” لمدير ديوان الرئاسة أحمد أويحي.

وأوضح ولد عباس، بخصوص تهرب الأمين العام للتجمع الوطني الديمقراطي، أحمد أويحي، من الإجابة بخصوص موقفه من رئاسيات 2019، “أنه يتوجب على الجميع الاعتراف بأفضال الرئيس بوتفليقة، بمن فيهم الذين انقلبوا ضده..وعندما يتعلق الأمر بمن كان للرئيس بوتفليقة الفضل في إخراجه من الظل عام 1999، والذي أصبح يسعى حاليا لأخذ مكانه..هذا غير مقبول من الناحية الأخلاقية” في إشارة ضمنية لأحمد أويحي، مستغلا المناسبة لتوجيه الدعوة له للانخراط في مبادرة الجبهة الموحدة(التي كان أطلقها الأمين العام السابق عمار سعداني تحت تسمية الجدار)، مشددا على “أن أويحي هو صديق سبق وعملت معه”.

وأضاف جمال ولد عباس، أنه من الأخلاق الإسلامية والدين الحنيف الذي ينص على الطاعة:”وأطيعوا الله والرسول وأولي الأمر منكم” وولي الأمر في هذه الحالة يقول ولد عباس هو الرئيس عبد العزيز بوتفليقة.

وبخصوص المواعيد الانتخابية القادمة، أكد ولد عباس، أنه المخول الوحيد للحديث باسم جبهة التحرير الوطني، أـو الذي يكلفه شخصيا من أعضاء المكتب السياسي واللجنة المركزية.

إعجاب لمتابعة جديد الجزائر اليوم