الرئيسية 5 اتصال 5 ولد قدور:حذاري من تحطيم صورة سوناطراك
عبد المؤمن ولد قدور
عبد المؤمن ولد قدور

ولد قدور:حذاري من تحطيم صورة سوناطراك

*لا علاقة بين الجزائر واكسون موبيل الأمريكية لاستغلال الغاز الصخري بالجزائر

إبراهيم لعمري

فند الرئيس المدير العام لسوناطراك، عبد المومن ولد قدور اليوم الأربعاء بالجزائر وجود اتفاق غير معلن بين الجزائر واكسون موبيل الأمريكية لاستغلال الغاز الصخري بالجزائر، كمقابل اقتناء مصفاة “أوغوستا ” جنوب إيطاليا، محذرا من تحطيم صورة سوناطراك من طرف بعض الأطراف لاسيما بعدما استرجعت مواقعها في عديد من الأسواق الدولية.

كذب الرئيس المدير العام لسوناطراك، عبد المومن ولد قدور، ما سماه بوجود أي نوع من الشروط غير معلنة بين سوناطراك والشركة الأمريكية “اكسون موبيل” في صفقة شراء مصفاة “اوغوستا” بايطاليا التي كانت مملوكة للشركة الأمريكية.

وقال بان سوناطراك لم تشترط على اكسون استغلال الغاز الصخري في الجزائر مقابل شراء مصفاة  “اوغوستا”، كما كشفته عنه العديد من المصادر، ورغم تأكيد ولد قدور بأن دخول الشركة الأمريكية إلى الجزائر شيء ايجابي، إلا انه أكد بأن هذا القرار لا علاقته بالصفقة المبرمة مؤخرا بين الطرفين موضحا بأن سوناطراك تبحث عن شركاء ومن بينهم اكسون موبيل وهذا لا ينحصر فقط في استغلال الغاز الصخري.

وكانت الشركة قد أعلنت عن إتمام صفقة شراء مصفاة تكرير كانت مملوكة لفرع شركة إكسون موبيل الأمريكية بإيطاليا، والتي قدمها على أساس أنها صفقة مربحة، في حين أن تقارير إعلامية أشارت إلى علامات استفهام تحوم حول هذه الصفقة.

وذكرت سوناطراك أن شراء هذه المصفاة من شأنه سد العجز في الوقود الذي تعاني منه الجزائر، وذلك بطاقة إنتاجية تصل إلى 565 ألف برميل من المازوت، و309 آلاف برميل من البنزين، مع تعهد الشركة بالعمل مع شركة إيسو إيطاليانا فرع شركة إيكسون موبيل الأمريكية من أجل ضمان استمرارية العمل على مستوى المصفاة خلال فترة انتقالية.

وأبرز ولد قدور، أن سوناطراك ليس لديها خطط لشراء لمزيد من مصافي التكرير الأجنبية بعد شراء مصفاة أوغوستا في إيطاليا.

وأضاف ولد قدور أنه لا توجد خطة في الوقت الراهن لشراء أي مصفاة أخرى في الخارج. وقال إن الطاقة الإنتاجية لمصفاة أوغوستا، إلى جانب مصفاة سيدي رسين بالعاصمة ومصفاة حاسي مسعود المرتقبة، ستمكن الجزائر من تغطية احتياجاتها، مؤكدا أنه ومع شروع هاتين الوحدتين في الإنتاج قبل نهاية سنة 2019، إضافة إلى مصفاة “اوغستا” فستتمكن الشركة من تحقيق الاكتفاء الذاتي من الوقود ووقف استيرادها.

وتحدث ولد قدور بالمناسبة عن تحسن صورة سوناطراك بالخارج بعد سلسلة الفضائح التي هزت الشركة وقضايا الفساد التي عرفتها، لكنه حذر من تحطيم تلك الصورة إعلاميا، في إشارة إلى الانتقادات التي تتعرض لها الشركة في الفترة الأخيرة، وأنتقد عبد المومن ولد قدور، نشر معلومات مغلوطة عن سوناطراك.

وقال الرئيس المدير العام، بأن معالجة بعض المعلومات من شأنها أن تعود بالسلب على صورة الجزائر. وطالب ولد قدور الصحافة عدم الوقوع في فخ تأويل المعلومات التي تنشر حول وضعية المجمّع العمومي، مشيرا إنه سيتم عقد ندوات دورية كل 3 أشهر مع الصحافة الوطنية لتقديم المعلومات والأرقام حول وضعية المجمع، كما كشف ولد قدور عن عدم استكمال بعض المشاريع التي باشرها المجمع، مشيرا إلى أن كل المشاريع التي تعرف تأخر سيتم إنجازها.

إعجاب لمتابعة جديد الجزائر اليوم