الرئيسية 5 اقتصاد وأعمال 5 150 مليار دج لإنجاز الشطر الأول من مشروع ميناء شرشال
زعلان

150 مليار دج لإنجاز الشطر الأول من مشروع ميناء شرشال

كشف وزير الأشغال العمومية والنقل عبد الغاني زعلان، الأحد بالجزائر عن تخصيص 150 مليار دج في إطار مشروع قانون  المالية لـ2018 لإنجاز الشطر الأول من مشروع ميناء الوسط الذي ينتظر أن يكون احد اكبر الموانئ بالمنطقة المتوسطية.

وأوضح زعلان خلال جلسة استماع بلجنة المالية والميزانية للمجلس الشعبي  الوطني انه تم تسجيل في إطار مشروع قانون المالية لسنة 2018 شطر أول قدره 150  مليار دج من الغلاف المالي المخصص لإنجاز ميناء الوسط بالحمدانية قرب شرشال.

وأضاف أن السلطات العمومية هي حاليا بصدد تحرير المسارات والأوعية العقارية اللازمة وتعويض أصحابها.

وبالموازاة مع ذلك يتم حاليا إنضاج الدراسة الأولية المفصلة وذلك بغرض تفادي إشكالية إعادة تقييم المشروع.

وبفضل هذه التدابير فإن انجاز هذا المشروع سيتم وفق مخطط دقيق دون أن تعترضه  مشاكل الملكية العقارية والتمويلي.

وسيتم انجاز الميناء وربطه بشبكة الطرق والسكك الحديدية مع كل تجهيزاتها ونشاطاتها المرفقة كالمناطق الصناعية والأرضية اللوجيستية.

وأضاف زعلان أن مهمة تسيير ميناء الوسط ستوكل إلى شركة مختلطة بالشراكة مع احد اكبر الشركات المختصة بهذا المجال في العالم وفق لقاعدة 51 /49 من رأس المال التي تنظم الاستثمارات الأجنبية في الجزائر.

وتم اللجوء إلى خيار الشريك الاجنبي ذو السمعة العالمية بالنظر لحجم المشروع  ومتطلبات تسييره بشكل عصري من جهة وضرورة استقطاب كبار متعاملي التجارة  الدولية للنشاط بهذا الميناء من جهة أخرى.

وفضلت الحكومة التريث في إطلاق المشروع بغرض السماح للشريك الأجنبي الاطلاع  بشكل وافي على الدراسات والتصاميم الخاصة بالمشروع.

وينتظر أن يسهم المشروع في ترقية التبادلات التجارية وطنيا ودوليا بشكل فعال حيث يتواجد الميناء على بعد 16 ميل فقط على الخط البحري المتوسطي الذي يمثل 21 % من حركة الملاحة التجارية الدولية.

كما سيكون منفذا تجاريا للدول الإفريقية التي لا تملك واجهة بحرية بفضل ربط الميناء بالطريق العابر للصحراء.

إعجاب لمتابعة جديد الجزائر اليوم