الرئيسية 5 أراء وتحاليل (صفحة 40)

أراء وتحاليل

ليس دفاع عن السعودية المتناقضة سياسيا.. ولا تهجما على إيران التي تجاوزت كل الخطوط الحمراء

د.محمد لعقاب   الحلقة الأولى: مؤشرات حرب إسلامية مذهبية عالمية   إن أكبر دولتين إسلاميتين في العالم قد تؤديان بالعالم الإسلامي إلى الهاوية من خلال حرب عسكرية مذهبية محتملة، على اعتبار أن الغرب يكون مستفيدا من التدمير الذاتي لقدرات دولتين إسلاميتين أو قدرات العالم الإسلامي برمته إذا اشتركت عدة دول أخرى في هذه الحرب مثل باكستان وهي دولة إسلامية سنية ...

أكمل القراءة »

ثنائية السلطة والمعارضة وكيف تحولت إلى أحادية؟؟

تتمة الكلام عن التنصيب بالشورى المزعوم قلت في آخر الحلقة السابقة لماذا لم يتهموا الخليفة الأول  بالهذيان والهجر كما اتهموا النبي صلى الله عليه وآله في ما يروونه في المصادر الصحيحة ومنها رزية الخميس بالبخاري الذي هو أصح كتاب بعد القرآن عند السنة؟وكيف يدعون الآن أنهم فريق للسنة والجماعة وهم لم يعملوا بالسنة النبوية سواء في وصية النبي التي رفضوها ...

أكمل القراءة »

التنصيب الرباعي للسلطة كيف تم بعد النبي؟

2-التنصيب بالشورى هذا هو الاستثناء الأكبر من تاريخ الخلافة الإسلامية إلا في ما حدث في خلافة الإمام علي عليه السلام أو في ما جرى في عهد الخليفة عمر بن عبد العزيز الذي صرح حين آل أمر الحكم الوراثي المتبع إليه ان قومه اغتصبوا الخلافة من أهلها وهم آل النبي وهو لا يريد ان يستمر في عملية الاغتصاب بل رمى بالكرة ...

أكمل القراءة »

الانضباط الحوثي؛ يُحرج بن سلمان ويفضح ولد الشيخ

زيدون النبهاني يُصور الأعلام السعودي والخليجي الحوثيين؛ بأنهم السبب في تأخير حسم المفاوضات، التي ترعاها الأمم المُتحدة وغايتها؛ أنهاء الغزو السعودي ضد اليمن. كالعادة؛ يتخذ الأعلام الخليجي دوره في التضليل والتلفيق، وهو إذ لا ينقل الوقائع الحقيقية مُتعمداً، يُحاول عرقلة المفاوضات لأسبابٍ باتت تُقلق الملك سلمان، وأهمها: فشل السعودية في الحرب، وخسارة نجله محمد سباق الملكية القادم. بدأت المفاوضات بدعم ...

أكمل القراءة »

دولةٌ عُثمانية عاصمتها تل أبيب..!

زيدون النبهاني عندما تُدرك أنك تمضي بأتجاهين متناقضين وتستمر في ذلك، رغم الفروقات الشاسعة بين الطريقين، فواحدةٌ مِن أثنتين؛ أمّا أنك مجنون بالفطرة أو إنَ هناكَ مَن صدقكَ فدعاك للجنون..! الجُنون يَدور حولك في كِلا الحالتين؛ أو أنت تدور حوله، لا فرق؛ فالنهاية واحدة، وكُل أستكبارك وغطرستك ستجدها تُداس بأحذية الواقع. علاقة تُركيا بأسرائيل باتت خارج الشُبهات، لأنها وصلت حد ...

أكمل القراءة »

الطفل رجب قتلَ الخليفة أردوغان..!

زيدون النبهاني مشكلة نفسية كبيرة؛ أقتران حُلم الشيخوخة بتصرفٍ طفولي، غير خاضع لحسابات المنطق، أخيراً يؤدي بصاحبه إلى خسارة قد لا تُعوض، حينما يخسر نفسه قبل حُلمه. أردوغان شيخ الطريقة الأخوانية بالفكرة، وحفيد أتاتورك بالتنفيذ، ضيعَ الحابل بالنابل، وأكتفى بالأستمتاع بطفولته المتأخرة، وتصرفاته الصبيانية في عالم السياسة، هذا العالم القاسي على الأطفال! عَمل رئيس الوزراء السابق مُجتهداً تجاه إعادة الخلافة ...

أكمل القراءة »

ثنائية السلطة والمعارضة وكيف تحولت إلى أحادية؟؟ (5)

بقلم الكاتب الصحفي الصادق سلايمية التنصيب الرباعي للسلطة كيف تم بعد النبي؟ 2-التنصيب بالنص أشرت إلى ذلك في مقولة الخليفة الأول للأنصار انتم الوزراء ونحن الأمراء وهنا أرجع القهقرى إلى الوراء أن التنصيب بالنص مارسه النبي قبل الالتحاق بالرفيق الأعلى صلى الله عليه وآله فهو نصب أسامة بن زبد بالنص أميرا على جيش بعث به إلى الروم وقد كان على ...

أكمل القراءة »

خريفٌ بَعدَ رَبيع؛ شهيقه صهيوني وزفيره أمريكي

زيدون النبهاني تأريخ السعودية في التصعيد العسكري طويل لكن؛ أوراقه خالية مِن أنتصارٌ يُذكر لجيشها، وهي الحالمة بالقيادة، تفتقر إلى جيشٍ قادر على قيادة الجيوش! قادت المانيا دول المحور في الحرب العالمية الثانية، في قبالها أنفردت الولايات المتحدة بقيادة الحلفاء، وقدمتا كلاهما أنموذجاً مميزاً في حسم المعارك. بعدها تشكلت تحالفات أستراتيجية سبقت الحرب الباردة، ففي اوربا الوسطى والدول الشيوعية تشكل ...

أكمل القراءة »

آل سعود؛ ألم تعتبروا من قتل الشيخ شحاته..!

يلعب النظام السعودي دوراً خبيثاً في الدول المُسلمة، من خلال تأجيج الصراع المذهبي، خدمةً لأسياده الصهاينة. أنتشار التشيع في البلدان الإسلامية، تحولَ من كونه ظاهرة وقتية إلى حركة مستمرة، نتيجة إظهار الحقائق التي غيبتها الأنظمة الدكتاتورية، منذ الأمويين والعباسيين وصولاً لحكومات صُنعت في تل أبيب. واضح للعيان مدى العداء الذي يكنهُ الصهاينة للشيعة، كونهم يشكلون خطراً على بقاء إسرائيل، في ...

أكمل القراءة »

الإرهاب إسلامي .. ويحاربه المسلمون؟!

د. محمد لعقاب يثير التحالف بين 34 دولة إسلامية لمحاربة الإرهاب الذي أنشأته المملكة العربية السعودية يوم 15 ديسمبر ومقره الرياض العديد من التساؤلات حول أهدافه وآفاقه، خاصة أنه تناغم مع تصريحات أمريكية بإنشاء قوة غربية سنية قوامها 100 ألف جندي لمحاربة التطرف. وبالنظر إلى البيان الذي أصدرته الدول المشاركة في الحلف فإن قرار تشكيله جاء تأكيداً على حق الدول ...

أكمل القراءة »
error: حقوق محفوظة - الجزائر اليوم